استسلم الإمام عبدالله بن سعود أمام الحملة العثمانية من أجل حماية أبناء وطنه?

إجابة معتمدة

استسلم الإمام عبدالله بن سعود أمام الحملة العثمانية من أجل حماية أبناء وطنه، واجهت الدولة السعودية الكثير من الحملات التي سعت لتدميرها وايقاف التطور والنهضة التي كانت تسعى لها ومن ضمن هذه الحملات الحملة العثمانية التي شنها والي مصر محمد علي باشا وابنه ابراهيم باشا والتي تم تمويلها من قبل العثمانيين، وكانت هذه الحملة في بدايتها قد تلقت موجة من الخسائر الفادحة حيث كانت الدولة السعودية محصنة بشكل كبير من خلال ابنائها الذين دافعوا عنها حتى الرمق الأخير، ولكن توالي الحملات شكلت خطراً كبيراً عليهم وهذا السبب وراء نهاية الدولة السعودية الأولى.

استسلم الإمام عبدالله بن سعود أمام الحملة العثمانية من أجل حماية أبناء وطنه. صواب خطأ

يعد الإمام عبدالله بن سعود من ضمن أئمة الدولة السعودية الاولى الذين واجهوا الكثير من الصراعات والحروب لأجل تطوير الدولة السعودية والحفاظ عليها واضفاء الكثير من الرقي والتطور عليها، والتعمق في تاريخ الإمام عبدالله يحمل في مضامينه الكثير من الأحداث والتي من أهمه أنه كان اخر امام للدولة السعودية الأولى واخر حاكم يتخذ الدرعية عاصمة للدولة السعودية وكان حكمه مستمراً لأربع سنوات فقط، واجابة السؤال هي:

  • الإجابة/ صواب.
الإجابة/ صواب.