ما هو نظام الكيتو وكيف يتم استخدامه?

إجابة معتمدة
حمية الكيتو ، أو حمية الكيتو ، أو حمية الكيتو هي حمية غنية بالدهون ومتوسطة البروتين ومنخفضة الكربوهيدرات. تم استخدام هذا النظام في الطب بشكل أساسي لعلاج الصرع الذي يصعب السيطرة عليه عند الأطفال. هذا النظام الغذائي يجبر الجسم على حرق الدهون بدلاً من الكربوهيدرات.

من منا لم يفاجأ أو يرتبك في الآونة الأخيرة عند رؤية صديق أو قريب بعد فترة طويلة من الزمن ؛ تحول من وزن زائد إلى وزن مثالي وأصبح الجسم نحيلاً بدون جراحة أو أي إجراءات طبية !! لهذا السبب يقدم لك جمالي حمية الكيتو.

من منا لا يخلو من صفحاته على الفيسبوك وشريط "حكايته" لصور أصدقائه أو أقاربه ، وقد تغير وضعهم إلى جسد أكثر صحة وأصغر من ذي قبل !!

وبالفعل أصبح هذا التحول مشابهًا في تأثيره لتأثير السحر ، وقد يعتقد البعض أنه نتيجة عمليات جراحية مثل تكميم المعدة وما شابه. ومع ذلك ، فقد فوجئنا بالنظم الغذائية التي قادت هذه البطولات المفاجئة.

أصبحت السمنة وأمراض التمثيل الغذائي من أكبر المشاكل الصحية في العالم. سجلت منظمة الصحة العالمية "WHO" معدل وفيات يبلغ 2.8 مليون بالغ سنويًا بسبب السمنة ، ولمكافحة هذا الخطر ، كان هناك الكثير من الأبحاث حول الأنظمة الغذائية المتعددة التي تكافح السمنة.

يوصى دائمًا للمرأة الحامل بعدم اتباع أنظمة إنقاص الوزن التي تجبر المرأة على الحد من الخضار والفواكه الضرورية لصحتها وصحة الطفل ونموه ، فقط يجب عليها الحد من الأطعمة المصنعة والمكررة.

السبب الثاني: أن تكون نباتيًا

يحتاج نظام كيتو الغذائي إلى الحد من الخضار والفواكه والحبوب التي تشكل أساس النظام الغذائي النباتي ، لذلك سيكون من الصعب على النباتيين البدء في اتباع نظام كيتو الغذائي.

السبب الثالث: أنك لا تريد العمل والاستعداد الجيد للنظام الغذائي

قد يعتقد البعض أن كل ما عليك فعله في نظام كيتو الغذائي هو تناول الدهون والقليل من البروتين والحد من الكربوهيدرات ، وهذا غير صحيح ، حيث أن جودة الدهون هي الأهم.

لا يتعلق الأمر فقط بتناول البرغر بدون خبز يومياً ، بل عليك أن تحد من الدهون المشبعة ومعرفة أنواع الأطعمة التي تحتوي على دهون صحية ، وكيفية تحضير وجبات مناسبة منها بحيث لا تتجاوز كمية الدهون المشبعة 10٪ من النظام الغذائي.

السبب الرابع: أنك تعاني من اضطرابات الأكل

يجب على الأشخاص الذين يعانون من أي نوع من اضطرابات الأكل استشارة اختصاصي تغذية قبل البدء في نظام كيتو الغذائي ، حيث قد يكون له تأثير سلبي عليهم.

السبب الخامس: كنت تعاني من حصوات في الكلى

يجب على الأشخاص الذين يتبعون حمية الكيتو أن يستهلكوا كمية عالية من البروتين ، وهو ما لا يناسب من يعانون من مشاكل في الكلى ، لأن هذا النظام الغذائي سيؤدي إلى زيادة مستوى حمض البوليك المسبب لحصوات الكلى.

السبب 6: الأداء الرياضي هو أحد أولوياتك القصوى

وفقًا للدراسات التي أجريت على الرياضيين ، فإن أولئك الذين يتبعون حمية كيتو لديهم أداء ضعيف في ممارسة التمارين عالية الكثافة ، على عكس أولئك الذين يتبعون نظامًا غذائيًا عالي الكربوهيدرات. الكربوهيدرات هي المصدر الأساسي والأفضل للطاقة للأداء الرياضي. لذلك إذا كنت مهتمًا بالأداء الرياضي المثالي ، فمن الأفضل استشارة الأشخاص المتخصصين قبل تغيير نظامك الغذائي إلى نظام كيتو الغذائي.