ما هو اكبر كوكب بالمجره?

إجابة معتمدة

ما هو اكبر كوكب بالمجره 

يعتبر كوكب المشتري (Jupiter) ، يصل حجم لأكبر كوكب المجموعة الشمسيّة إلى اضعاف حجم جميع الكواكب في المجموعة الشمسية . كما يضاهي الحجم حوالي 1300 ضعفًا لحجم كوكبنا الأرض ، ويعود اسمه إلى اسم ملك الآلهة في الأساطير الرومانيّة، ومن الجدير بالذكر أن الناس بقوا يعتقدون أن الأجرام السماويّة تدور حول الأرض، حتى تم اكتشاف من قبل العالم غاليلو عام 1610م أقمار كوكب المشتري الأربعة الكبيرة، وهي: آيو ، وأوروبا وغانيميد، وكاليستو، التي سميت عليها فيما بعد اسم أقمار غاليليو تيمنًا باسمه، حيث عمل اكتشافه ثورة غيّرت الطريقة التي كان يفكر فيها الناس للكون ، كما ساعد في تاكيد النظرية كوبرنيكوس التي كانت تنص على أن الأرض ليست مركزًا للكون

تَكون كوكب المشتري قبل حوالي  4.5 مليار سنة مع مجموعه من كواكب المجموعة الشمسيّة، ويعد مشابهًا في تكوينه لنجم الشمس ، ذلك لأنه قد إِسْتَولى على اغلب الكتلة الباقيه بعد تشكل نجم الشمس ، أي تقريبا ضعف الكتلة التي تكونت منها بقيّة الكواكب مجتمعة ، وعلى الرغم من الحجم الضخم ومكوناته التي تمثل مكونات النجوم إلا أنّ حجم الكوكب لم يكن كافيًا للاشتعال ، ويصبح نجمًا، يعتبر كوكب المشتري الكوكب الخامس من حيث المسافه عن الشمس، ويدور حوله حوالي 79 قمرًا، من ضمنها 53 قمرًا تم فحص والتاكد من وجودها وتسميتها، بينما لم يتم تاكيد بعد من وجود بقية الأقمار، أما بالنسبة لحلقات الكوكب تتكون من جزيئات سوداء صغيرة يستحيل رؤيتها بدون ضوء الشمس ، وقد تبين بعد ذلك من خلال المركبة الفضائية جاليليو أنّها من الممكن قد تشكلت من الغبار المتطاير الناتج عن تحطيم وتفكيك النيازك ، واننا نذكر ايضا أن اليوم في كوكب المشتري يعتبر أقصر يوم في النظام الشمسي ، حيث يستغرق تقريبا 10 ساعات فقط ليكمل دورةً واحدة حول نفسه ، إلا أن السنة على كوكب المشتري تمثّل حوالي 12 سنةً أرضية

ويعد كوكب المشتري من الكواكب العاصفه والفوضويه عكس ما قد نراه عليه فيما لو تم رؤيته من كوكب الأرض، حيث يمتاز بالعواصف الكبيره التي من الممكن ان تسيطر علي الكوكب باكمله  ، وسرعة الرياح قد تصل قوتها  إلى حوالي 539.13 كم/ساعة علي خط الإستواء ، ولا يوجد مثلها علي كوكب الارض ،   وقوة المجال المغناطيسيّ لكوكب المشتري من الممكن ان تصل  إلى حوالي عشرين ألف ضعفًا لقوة المجال المغناطيسيّ علي كوكب الأرض ،  الغلاف المغناطيسيّ لكوكب المشتري  تحتوي على العديد من الجسيّمات المشحونة والحقول المغناطيسيّة ، ويتضمن حلقات وأقمار الكوكب التي تقع ضمن حزامٍ إشعاعي كثيف من الإلكترونات والأيونات المحصورة ، ويتمدد المجال الكهرومغناطيسي  حتى من الممكن ان يصل نحو 1-3 مليون كيلومتر باتجاه الشمس، ثم يتناقص مع الوقت ليصبح شبيه الذيل جهاز كم الريح ويتجاوز أكثر من مليار كيلو متر إلى مدار كوكب زحل