متى ينزل الله في يوم عرفه ؟ في اي ساعه ينزل الله "عز وجل" يوم عرفة?

إجابة معتمدة

يستقبل المسلمون في جميع انحاء العالم لاحياء الشعائر الدينية والأدعية والأمنتيات التي طال منالها لطلبها في يوم عرفة، الذي يفصلنا عنه عدد من ساعات قليلة، ولذلك يبحث الكثير عن موعد نزول الله في يوم عرفة لتخصيص ذات الوقت للإلحاح في الدعاء.

في أي ساعة ينزل الله إلى السماء الدنيا

تسائل الكثير من المسلمين، عن موعد نزول الله في يوم عرفة، حيث انتشر السؤال التالي عبر مواقع التواصل الاجتماعي وهو في أي ساعة ينزل الله إلى السماء الدنيا.

صحة حديث إذا كان يوم عرفة إن الله ينزل إلى السماء الدنيا

ورد الكثير من الأحاديث النبوية عن فضل يوم عرفة وفضل العبادة فيه، منها ما هو صحيح وثابت عن النبي صلَّى الله عليه وسلَّم، ومنها ما هو منكر وضعيف، ومن الأحاديث الضعيفة التي وردت في فضل يوم عرفة هو الحديث الذي يقول: “إذا كان يوم عرفة، إن الله ينزل إلى السماء الدنيا فيباهي بهم الملائكة فيقول: انظروا إلى عبادي أتوني شعثاً غبراً ضاحين من كل فجٍّ عميق، أشهدكم أني قد غفرت لهم ، فتقول الملائكة: يا رب فلان كان يرهق، و فلان و فلانة، قال: يقول الله عز وجل: قد غفرت لهم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فما من يوم أكثر عتيق من النار من يوم عرفة”[3]، وهو حديث ضعيف ورارد في السلسلة الضعيفة والموضوعة للألباني، والله أعلم.

هل الله ينزل إلى الأرض يوم عرفة

سادت الحيرة بين المسلمين بسبب التساؤلات المنتشرة في هذا النطاق، ومنها هل الله ينزل إلى الأرض يوم عرفة، حيث يتجلى فيه الله على عباده بمغفرته ورحمته وواسع فضله.

في أي ساعة ينزل الله إلى السماء الدنيا يوم عرفة هو سؤال من الأسئلة التي لابدَّ من توضيح إجابتها، حيث أنَّ يوم عرفة هو أحد الأيام الفضيلة والعظيمة التي خصَّها الله تعالى بالكثير من الفضل، لذا يُكثر المُسلمون في هذا اليوم من الدعاء والذكر والعبادة، ويسعون لاستغلال سائر وقت هذا اليوم، كما يتحرون أفضل أوقاته، وفي هذا المقال سنذكر في أي ساعة ينزل الله إلى السماء الدنيا يوم عرفة، كما سنذكر وقت نزول الله تعالى إلى السماء الدنيا، وفضل يوم عرفة.

ينزل الله سبحانه وتعالى إلى السماء الدنيا في يوم عرفة ولكن لن ينزل إلى الأرض كما شاع البعض، إلا أن موعد نزوله يختلف عن باقي الليال العادية التي يشهد نزول الله في التلث الأخير من الليل.

وقت نزول الله تعالى إلى السماء الدنيا

في الأيام العادية يكون وقت نزول الله سبحانه و تعالى إلى السماء بشكل عام كما في ذلك يوم عرفة، وقد رودا حديث شريف عن رسول محمد صلى الله عليه يقول:(يَنْزِلُ رَبُّنا تَبارَك وتَعالَى كُلَّ لَيْلةٍ إلى السَّماءِ الدُّنْيا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ، يقولُ: مَن يَدْعُونِي، فأسْتَجِيبَ له؟ مَن يَسْأَلُنِي فأُعْطِيَهُ؟ مَن يستغفرن فأغْفِرَ له)، يوضح الحديث أن الله تعالى ينزل إلى السماء الدنيا في الثلث الأخير من الليل في كل ليلة ويشمل ذلك أيضاً يوم عرفة.

وبهذا نكون قد تم توضيح في أي ساعة ينزل الله إلى السماء الدنيا يوم عرفة، كما ذكر في الآيات الكريمة والحديث النبوي الشريف، عن فضائل يوم عرفة، فهو يوم يباهي الله تعالى الملائكة بعباده الصالحين.